23أكتوبر

أنــــــا أُدوِّن

#أنا_أدون
هذا هو الهاشتاق المخصص لمبادرة تنشيط التدوين في ليبيا والتي أطلقها الصديق منير إشميلة وبدأ بدعوة المدونين الليبيين القدامى للعودة إلى الساحة بعد ركود تدوينيٍ عام

وبطبيعة الحال لست من المدونين القدامى ولم تتم دعوتي إلا أنني ارتأيت أنها الفرصة المناسبة لأنشر التدوينة التي “أفكر” بنشرها منذ أيام وذلك بعد أن حجزت النطاق الجديد www.Jeleed.ly واشتراه لي الصديق موفق
وسأترك الآن العنان لكلماتي ومرحباً بك أيها القاريء العزيز لتبحر معي في تفاصيلها

التدوينة الأولى والعزوف المبكر:

عندما نشرت تدوينتي الأولى (عودة للفيسبوك ودخول لعالم التدوين)
كنت أنوي أن أدون بشكل مستمر إلا أن الظروف – والتكاسل- حالا دون ذلك حتى انتهت صلاحية النطاق الأول www.Jeleed.com وتم بيعه من جديد ولم أعر الأمر اهتماماً .. ثم بنصح من الصديق تيمور عبد العزيز صاحب الفضل بعد الله في امتلاكي لهذه المدونة البسيطة قررت أن أحجز نطاقاً جديداً كما وضحت، وبما أنني في معرِض مساعدات الأصدقاء فأقدم شكري لصديقي محمد الغزال .. رجل الدعم الفني 😀

خلال الأشهر القليلة الماضية قل نشاطي جداً على الشبكات الاجتماعية خصوصاً الفيسبوك الذي لم أعد أنشر فيه إلا أشياء بسيطة تخص حياتي الشخصية في الغالب وأنا سعيد بذلك فهذا هو الاستخدام الحقيقي للصفحة الشخصية على موقع فيسبوك.

ما سأفعله الآن هو ربط المدونة بصفحتي التي كنت أنشر بها صوري ( جليد ميديا | Jeleed Media )
وستكون منوعة ومعبرة عني أكثر .. سأكتفي – في الغالب- بنشر أموري الشخصية على صفحتي الخاصة .. وسأعمل أكثر على النشر باستمرار في صفحة المدونة عن بعض آرائي والأشياء الجميلة التي أصادفها كل يوم أثناء تجولي في الانترنت.

سأدون عني وعن مدينتي وعن بلادي ، عن أصدقائي وعائلتي، عن خبرتي البسيطة في الحياة ، عن مواقف تمر بي وبمن حولي ، عن التصوير ربما وعن التقنية ، سأطلق العنان لنفسي فالتدوين كما هو معروف؛ تجربة مفيدة للطرفين للكاتب والمتلقي ، سأحاول أن أنشر دوماً ما يفيدني ويفيد من حولي.

الكتابة هي الطريقة الوحيدة التي أشرح بها حياتي لنفسي
– بات كونروي (كاتب وروائي أمريكي)

لا أحد كامل:

أنا إنسان ، أخطيء وأصيب ، وقد أكون مقتنعاً برأيٍ لا يوافق رأيك ، قد ترى أني على خطأ أو أكاد أكون كذلك.
حسناً .. لدي طلب وحيد .. إذا رأيت ذلك فلا تتكلم عني، بل كلمني .. لا تقرأ وتذهب .. أو تلغي صداقتي على فيسبوك أو إعجابك بالصفحة ، لا .. سأكون سعيداً جداً إذا راسلتني وشرحت لي عن سبب امتعاظك ، وسأرد عليك بما يقنع أحدنا برأي الثاني أو نتوصل لحل يرضيك.
لم أتحدث عن أحد يوماً بسوء وأرجو أن لا يحصل هذا معي مهما كان السبب 🙂

لماذا هذه التدوينة؟

يمكنك القول أنني أشجع نفسي لأكتب ، عبر مشاركتي لأفكاري مع الناس ، مع أصدقائي وعائلتي وأصدقائي ومتابعيني ، لعلي بذلك أكون قد كتبت عهداً على نفسي وسأظطر لأن أفي بالوعد ، ولعلي إذا أخطأت أن أجد من يرشدني للصواب.

سأكتب، وأصور، وأعبّر وأكون أنا ببساطة ، ولن أكون .. إلا بكم 🙂

شارك التدوينة !

15 تعليق

  1. أحسنت عبد الكريم .. لديك أسلوب كتابي خفيف وجميل، لا تتردد في النشر ومشاركتنا أفكارك وكتاباتك، وربما تشاركنا تجربتك مع التدوين الصوتي وساوند كلاود يشهد على ذلك 🙂

    • سعيد جداً أن أسلوبي المتواضع نال إعجابك .. سأفعل بكل تأكيد .. مع أن تجربتي في ساوند كلاود ليست تدويناً صوتياً بقدر كونها تسويق 🙂 شكراً صديقي الرائع على مرورك الكريم

  2. راااااائع أسلوبك جميل استمتعت بالقراءة واصل فإن لك متابعين وبانتظار تدوينتك القادمة أتمنى لك التوفيق يا مبدع

  3. اهنئ نفسي و باقي امطلعين على عودتك للتدوين، بداية جديدة موفقة يا سيد عبد الكريم، اتمنى ان ارى تدوينات اكثر وبمنوال عالٍ، اتحفنا بخبراتك خصوصا في التصوير، تكلم عن فترة الدراسة الجاعية و اسباب تركك لها، تكلم عن مدينتك التي لم ازرها و اتمنى ان ازورها، ارينا اياها بعدستك بفكرك بكلمتك، اعطينا خطة لزيارتها ما يجب ان نراه ما يجب ان نزوره، تكلم عن افضل برامجك التي تشاهدها، عن برامج الكمبيوتر الذي تستخدمه، عن المتصفح الذي تحب، عن نقالك ولماذا احببته وطريقة استخدامك اياه.

    واهم شيء قليلا دائم خير من كثير منقطع

    • بصراحة أنا من أهنيء نفسي بالمتابعين وبالأصدقاء أمثالك فقد أضاف ردك هذا لي الكثير وأفكارك جميلة ومشجعة وسأفعل بكل تأكيد بإذن الله ويشرفني أن تتابع ما أنشر يا صديقي 🙂

  4. عمر السرحاني

    السلام عليكم ……. هذه أول مره أقرأ تدوينه لك وقد أعجبني أسلوبك ولقد شجعتني على تجربة التدوين ولو رأيت أسمي في عالم التدوين فاعلم ان أحد الأسباب هو تدوينتك هذه
    يالتوفيق

    • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      كم يسعدني ويشرفني ذلك يا طيب .. توكل على الله فالأمر بسيط وجميل .. ستكون تجربة لا خسارة فيها .. بانتظار مدونتك بفارغ الصبر 🙂

  5. شدتني صفحتك على الفيسبوك ومدونتك وحماسك للتدوين ، هدف رائع تستحق عليه الثناء والتشجيع ، فشمر عن ذراعي العطاء فنحن بالانتظار Go ahead .

  6. اولا لم أكن اعرف هذا العالم من قبل او بالاصح لم أكن أملك مدونة و كنت دائما أبحث ع طريقة لذلك و لكن الآن أجد أنى استمتع كل يوم بتدوينكم
    اسلوبك جميل في السرد و الكتابة

  7. ربي يوفقك استمر ☺

  8. إحزم أمرك و توكّل على الله .. و تذكر قليل متصل خير من كثير منقطع

ردك يثري تدوينتي :)

مُـــدونــــةُ جِـــــلِـــــيد 2016 بدعم من taimurian.com